Tuesday, 21st February, 2017
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تستنكر بشدة تصريحات مسؤول شرطة منطقة محمد بور عن النسوة المعتقلات وتطالب بسحبها فورا
Saturday, 04th February, 2017
أصدر مساعد الأمين العام للجماعة الإسلامية والنائب البرلماني السابق الأستاذ حميد الرحمن آزاد اليوم السبت الموافق لـ4 فبراير 2017 بيانا استنكر فيه بشدة التصريحات التي أدلى بها نائب المفوض العام لشرطة مدينة داكا السيد بيبلوب كومار في المؤتمر الصحفي الذي عقده في مركز شرطة "محمد بور" يوم أمس الجمعة بخصوص اعتقال 28 ناشطة من نشطاء الجماعة الإسلامية من إحدى البيوت واللواتي كن يتدارسن القرآن الكريم فيما بينهن ،مضيفا بأن الإدعاءات التي ساقها المسؤول الحكومي المذكور عن أنهن كن في  اجتماع سري لقلب نظام الحكم في البلاد وكن يخططن للقيام بعمليات تخريبية هي كلها كاذبة وباطلة وعارية عن الصحة تماما. 
وأشار النائب البرلماني السابق في بيانه إن النسوة اللواتي تم اعتقالهن من إحدى البيوت في منطقة "محمد بور"كن يتدارسن القرآن الكريم فيما بينهن ،فلم يكن هناك اية موانع حكومية لإقامة مثل هذه التجمعات الدينية ،ورغم ذلك قامت الشرطة باعتقالهن بطريقة غير شرعية وغير قانونية، ولم تكتف بهذا فحسب، بل قامت بحبسهم جميعا في الحبس الاحتياطي ليومين ضاربا عرض الحائط بكل الأعراف والمواثيق الدولية الخاصة بحقوق الانسان،داعيا الشعب إلى رفع الصوت ضد هذه الممارسات القمعية للحكومة الدكتاتورية المستبدة ،مطالبا الحكومة باطلاق سراحهن فورا.